هل تراني اخمد بركان وجعي للشاعرة ابتسام الورد

مشاعر الاحتواء للادباء والشعراء 28 يناير 2016 | 1:20 ص خواطر 441

القصيدة الفائزة بالمركز الأول في برنامج عنوان نبدية وابداعكم يحتوية بجروب مشاعر الاحتواء

خاطرة

(شمس ُ العشق ِ فارقت وطني فهل تراها تشرقُ في سكرات فجري )

شمس العشق فارقت وطني…فهل تراها تشرق في سكرات فجري
وهل تراني اخمد بركان وجعي بين ضلوع السلام كطير …
احلق ..فوق شامات الامان و أغررد بلحن الأيك العذري ….
يا موطنا ترعرع كالوليد بين مفاتن صبوة العشق …
ورضع من دم الشهيد …عصارة فخر
أحن لياسمين اشرق على شرفات صبح …شامي
وندى الاهرام على ذرى باحات مصر .
اشتاق لخضرة تباهت على رفرفات سارية حدود البلاد ..
وزهو تونس الجمال كصبية تمايلت بقوام خصر…
و…يمن كان بالأمس يتغنى سعيدا ..فعاثت به الجراد و خر حزينا
…بليل غدر ..
و رافدين تلظت ب شموخ الرجال ..وزال التاريخ في طعنة ظهر …
….أحن …للسجود في مقدس تأووه يوما من نعال يهود…
وقبة عررج لها الامين …والمقل باتت شاخصة في ليلة قدر …
اشتاق ….لعرب …تجمعوا في باحة صلاة …و دعوا لوطن …يئن ..وتمزق شريانه …
فردد الملك …يارب امين ..اصلح امور ولاة ….الامر ….